cription'/>

الملل والعلاقة الزوجية


الملل وأسبابه وطرق علاجه
الملل وكيف نعالجه
الملل موضوع مهم يجب أن يعرفه كل شخص رغم عدم دراسة هذا الموضوع بشكل موسع في المجال العلمي، ولكن أغلب العلاماء يقولون أن أسباب الملل يأتي من الروتين والمحيط السلبي، وهوا عامل رئيسي على حياة الفرد في مجالات متعددة. وهناك بحث يقول أن الأشخاص الذين يشعرون بالملل بشكل أقل يكونون ناجحين بشكل كبير في حياتهم الدراسية والمهنية وحتى الأعمال الحرة. ويمكن أن يعتبر الملل ربما علامة من علامات الإكتئاب أو شكل من أشكال العجز، ويرجح أن يكون طريقة التربية سبب من أسباب الملل.
أما بخصوص العلاقة الزوجية فتتعدد وتتنوع أسباب التي تكمن وراء حصول الملل في العلاقة الزوجية، وقد تؤدي إلى إلى حدوث شرخ بين الزوجين يترتب عنه بعض المشاكل ويأتي المشكل من عدم التفاهم ويمكن أن يؤدي إلى الابتعاد. ومن الأسباب الممكنة:
الصورة المثالية التي يتصورها أحد الزوجين أو الزوجين معا قبل الزوارج.

والمحيط الزوجين يلعب دورا هاما بحيث يمكن أن يأثر علي علاقة الزوجين عبر إثارة الانتقادات والضغوط من الآخرين، وبشكل خاص تدخل الأسرة مثل الأب والأم والأقارب.
الاختلاف في الآراء والأفكار وعدم تسامح طرف من الأطراف والتي تأثر بشكل كبير في علاقة بين الزوجين وأيضا الاستماع لكلام واستنتاج الأخر.
 اعتبار العلاقة الجنسية  علاقة واجبة وليست علاقة حميمية ومنبثقة من حب أولا قبل كل شئ.
شعور طرف من الأطراف بنوع  من الملل من شريك حياته، ولهذا يبجب الإهتمام بأصغر التفاصيل والإنتباه إلي العلاقة.
كثرة الإنتقاد وتضخم الأخطاء.
مشاهدة التلفزيون لساعات دون الإنتباه لوجود الطرف الأخر.
هذه بعض النقاط التي يمكن أن تأدي للملل، ولذالك سوف نتطرق الأن إلي وسائل تساعد علي التخلص من الملل ماهي ؟
أهم شئ لمحاربة الملل هوا الهدف في الحياة، يجب أن تعيش بهدف وطموح للوصول إلي الهدف، فالحياة يجب أن يكون لها معني وأن تحقق أهداف وتنتقل بين الأهداف  إلي أخري أكبر.
إتقان العمل  فهي تخلق الطمأنينة النفس، وأيضا حسن المعاشرة واهتمام بالأخر، مع مساعدة الناس بدون عرض ربحي فهي وسيلة من الوسائل التي تفرح القلب وتطمئن النفس.
كسر الروتين دائما يجب المحاولة كسر الروتين بين الفينة والأخرى فهي تخلق السعادة وتجدد الحب بين الزوجين.
الصحبة الصالحة والجيدة التي تساعد علي كسر الروتين بين الأسر عبر خرجات أسرية أو تبادل الزيارات أو ...
الترويح عن النفس مطلوب بل وضرورة في هذا الزمن عبر تحفيز النفس.
هكذا نكون قد تطرقنا إلي أسباب المشاكل وطرق التي تؤدي إلي عدم الوقوع فيها في  هذا الموضوع الشيق.
المقال التالي
« Prev Post
المقال السابق
Next Post »

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق